“من المخ إلى السيارة”.. تقنية يابانية جديدة تتنبأ بأفكار السائق وتساعده

0 42

كارز تايمز :

“مساعدةً في تقليل الزمن اللازم ليصدر السائق رد الفعل المناسب للأحداث الطارئة أثناء القيادة، ورفعًا لمعدلات الأمان والسلامة”، تعمل شركة “نيسان موتورز” اليابانية لصناعة السيارات على إطلاق تقنية “من المخ إلى السيارة” لمساعدة السيارات في قراءة إشارات المخ وترجمتها؛ للتنبؤ بما يفكر فيه السائق ومساعدته إذا لزم الأمر.

وهذه التقنية أولى من نوعها، وبالرغم من أنّ السائق قد لا يلاحظ دور الجهاز؛ فإنه بمجرد تشغيله يبدأ قياس نشاط موجات المخ، ويتمكّن من معرفة ما إذا كان السائق على وشك أداء حركة ما، كأن يستعد لتحريك عجلة القيادة أو سيسلك طريقا معينًا أو سيتوقف؛ ومن ثم يجهز لتقديم المساعدة في إتمام الحركة في غضون ثانتين أو خمس ثوان قبل أن يحدث الفعل نفسه.

تتزامن هذه التقنية من “نيسان موتورز” مع تركيز خبراء السيارات ومطوّريها هذا العام على التقنيات التي تستخدمها السيارات، والتدخل بقدر الإمكان والمساعدة في القيادة الذاتية.

وفي هذا السياق، قال دانيال سكيلاتشي، نائب الرئيس التنفيذي لـ”نيسان موتورز”، إنّ معظم الأشخاص عندما يفكرون في القيادة الذاتية تتكون لديهم رؤية غير شخصية جدًا عن المستقبل، وأنّ البشر سيتخلّون عن السيطرة على الآلات؛ لكن تكنولوجيا “من المخ إلى السيارة” (أو “بي 2 في”) تفعل العكس؛ باستخدام إشارات الدماغ لمساعدة السائق في القيادة بشكل أسهل وأكثر متعة.

أقرأ أيضًا: باحثون يتوصلون إلى إضافة تنهي إشكالية بطاريات السيارات الكهربائية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.