نيسان IMx الاختبارية.. طفرة في السيارات الكهربائية ذاتية القيادة

0 71

كارز تايمز : 

في معرض “طوكيو” الرئيس للسيارات بآسيا في شهر أكتوبر 2017، أطلت علينا شركة “نيسان” اليابانية العملاقة بأحدث إصدارتها: “نيسان IMx”. وفي السطور التالية، نستعرض معكم في “كارز تايمز” أبرز إمكانياتها.

نيسان IMx من نوع كروس أوفر، كهربائية، كما توفّر مساحات كبرى بداخلها للراكبين، الذين أصبح بإمكانهم إدارة المقاعد الأمامية للخلف؛ لتحويل السيارة إلى غرفة اجتماعات خاصة؛ وعند إيقاف تشغيل برنامج ProPILOT تعود عجلة القيادة والمقاعد إلى مراكزهم الطبيعية.

قيادة ذاتية

الصانع اليتابني زود سيارة “نيسان IMx” بأنظمة قيادة ذاتية بالكامل تمكّنها من قيادة نفسها بنفسها إذا لم يرغب السائق في التحكم بها؛ بواسطة برنامج “ProPILOT” لطيّ عجلة القيادة وإخفائها داخل لوحتها، لتكون ذاتية بشكل كامل دون الحاجة لتدخل بشري.

ميكانيكيًا

تعتمد “نيسان IMx” على الطاقة الكهربائية، باحتوائها على محركين كهربائيين: الأول يغذي السيارة من الخلف والآخر من الأمام؛ وكلاهما ينتجان قوة 429 حصانًا، موصولان ببطارية كهربائية بسعة كبرى توفّر مسافة 600 كم.

تعمل السيارة الاختبارية بنظام دفع رباعي للعجلات بإمكانه قطع مسافة 600 كم بالشحنة الكهربائية الواحدة.

التصميم

يحظى تصميم “نيسان IMx” بطراز خارجي أنيق، فيه خطوط حادة وعريضة، ومصابيح بتصميم مميز، وشبك أمامي يتناسب مع كونها سيارة كهربائية، وإكصدام عريض يضيف هوية رياضية شرسة للسيارة.

ومن الجوانب، للسيارة أربعة أبواب تُفتح باتجاهات متعاكسة وزوّدت بإطارات عريضة بتصميم مميز، وينتهي سقفها من الخلف بشكل منحدر ومصابيح مميزة وخطوط حادة.

 

اقرأ أيضًا: “إنفينيتي” تشوّق عشاق السيارات الفارهة بإصدار جديد ينافس الألمان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.